تعليم سليم

كيف تدخل الفصل للمرة الأولي وتجذب انتباه التلاميذ

نصائح عملية لكيفية التعامل مع الطلاب في أول يوم دراسي

كيف تدخل الفصل للمرة الأولي وتجذب انتباه التلاميذ؟ اليوم الأول في الفصل الدراسي أحد أهم الأيام بالنسبة للطلاب والمعلمين علي حد سواء لأنه يحدد العلاقة حتي نهاية الفصل الدراسي. الإنطباع الأول لشخصيتك كمعلم شئ ضروري وأساسي لإقامة علاقة والتواصل مع طلابك. في اليوم الأول من الفصل الدراسي، من المحتمل أن تشعر أنت والطلاب بالحماس والإثارة يخالطها القليل من القلق. تأكد من تجهيز درسك الأول بطريقة جيدة ومنظمة مع وضع أهداف بسيطة وقابلة للتحقيق.

اهتم بالوصول إلي فصلك الدراسي مبكراً، حيث يمنحك الحضور إلي الفصل مبكراً وقتاً كافي للاستعداد والتعامل مع أي مشكلات قد تطرأ. وعند وصولك إلي الفصل، تأكد من أن الوسائل التعليمية مثل مكبرات الصوت وأجهزة العرض تعمل بدون مشكلة. لا تريد أن تتعامل مع معدات معيبة أو مشكلات تقنية في أول يوم دراسي مع فصل ملئ بالطلاب الذين ينظرون إليك لأن هذا يأخذ من رصيدك عند الطلاب. علاوة علي ذلك، تأكد من إرتداء الملابس المناسبة. تشير الأبحاث إلي أن الملابس أول شئ يؤثر علي كيفية حكم الناس عليك.قميص وربطة عنق للرجال أو فستان أنيق للنساء يبرز الاحتراف ويعزز ثقتك في نفسك. الاهتمام بالتواصل بالبصري والابتسام والترحيب بالطلاب عند دخولهم الفصل فكرة جيدة تساعدك علي إقامة علاقة ودية مع تلاميذك علي الفور. إليك بعض النصائح الهامة توضح لك كيف تدخل الفصل للمرة الأولي وكيف تجذب انتباه تلاميذك؟

كيف تدخل الفصل للمرة الأولي

إن أول تعارف بينك وبين تلاميذك يعد فرصتك الوحيدة لترك انطباع جيد لديهم. إن الانطباع الأول يعد عاملا جوهرياً في أية وظيفة تتطلب التعامل مع الأشخاص، وخاصة إذا كانوا تلاميذ صغار السن. لا تكن مرناً للغاية في بادئ الأمر، فيمكنك التحلي بالمرونة بالقدر المناسب فيما بعد، حيث إنك إن تركت في نفوسهم انطباعاً بأنك مرن، سيكون من الصعب السيطرة عليهم فيما بعد.

  1. لا تنس أن تعرف تلاميذك بنفسك. اكتب اسمك على السبورة، إذا لزم الأمر، فتلاميذ المرحلة الابتدائية يتذكرون مدرسيهم جيداً، كما أنهم يتعاملون مع نفس المدرسين لوقت أطول مما يحدث في مرحلة التعليم الثائوي. لذا، فإن التعامل مع عشرين مدرساً مختلفا في خلال أسبوع واحد عند التحاقهم بمدرسة جديدة أو بصف دراسي جديد يعد تجربة صعبة بالنسبة لهم.
  2. قم بوضع قواعد واضحة للسلوك. وضح للتلاميذ التصرفات المسموح بها وغير المسموح بها في الفصل. قم بوضع بعض القواعد البسيطة للسلوك والتزم بها دائما. يمكنك أيضاً أن تطلب من التلاميذ تقديم اقتراحاتهم لمزيد من قواعد التعامل في الفصل.
  3. أهتم بحفظ أسماء تلاميذك بأسرع وقت إن أية تعليمات تكون أكثر فاعلية عندما يتم توجيهها إلى فرد بعينه، وليس إلى مجموعة. وبالمثل، سيكون عملك أكثر فاعلية إذا تذكرت دائماً أن الفصل مكون من أفراد وحرصت على التعامل معهم على هذا الأساس.
  4. ساعد تلاميذك على حفظ أسماء زملائهم. وذلك إذا لم يكونوا قد حفظوها بالفعل. يمكنك أن تجعلهم يقفون في دائرة كبيرة ثم تطلب من كل تلميذ أن يذكر اسم من يليه، وهكذا حتى ترى أيهم يحفظ أكبر قدراً ممكناً من أسماء زملائه. فهذا يساعدك أيضاً على حفظ أسمائهم.
  5. ساعد تلاميذك على التعرف على بعضهم البعض. (يساعدك هذا الأمر أيضاً على التعرف عليهم). فعلى سبيل المثال، قم بإثارة حوار بين التلاميذ حول الأشياء التي يفضلونها وتلك التي يكرهونها.
  6. اعرض على التلاميذ خطة العمل الخاصة بك. قم بإعطاء التلاميذ فكرة واضحة عن المهام التي سيقومون بها في غضون الأسابيع القليلة المقبلة، واشرح لهم الهدف من ذلك. حاول أن توضح لهم كيف تتناسب خطتك مع المنهج الدراسي وبرامج المنهج القومي للدراسة، وما شابه ذلك.
  7. أحرص أن يعرف تلاميذك طريقة تقييم ادائهم. وضح لتلاميذك أي الأعمال يحتل أهمية أكبر في عملية التقييم؟ أي الأجزاء يعد مراجعة لمعلومات تم تغطيتها بالفعل؟ قم بالتأكيد على أنه ينبغي على كل منهم الاهتمام بعمله وتحمل مسئولية تقدمه الدراسي، خاصة عندما يكون هناك تقييم مستمر للأداء.
  8. استفد من الدروس الأولى في معرفة كم المعلومات الذي يتوافر بالفعل لدى التلاميذ، واعتمد على ذلك في التخطيط لأسلوب التدريس. يمكنك أن تضع لهم اختباراً صغيراً أو أن تطلب منهم الكتابة عن أي شئون شخصية خاصة بهم حتى تتعرف على مستوى كل منهم.
  9. حدد لتلاميذك أسماء المراجع التي يمكنهم الرجوع إليها. حدد لهم المراجع التي يمكنهم الوصول إليها بمفردهم وتلك التي يمكنهم الحصول عليها من المدرس أو المكتبة أو أحد مراكز المعلومات. عليك أن تحثهم أيضاً على الحفاظ على مقتنياتهم بداخل الفصل، كالحفاظ على المساطر والممحاة وغيرها من الأدوات كاملة والتأكد من أنها تكفي للاستخدام طوال العام الدراسي.
  10. كن حازماً إذا تم مخالفة قواعد السلوك قمت بتحديدها. إن مثل هذا التصرف يعد ذا أهمية قصوى في الأسابيع القلائل الأولى من التعامل مع التلاميذ على وجه الخصوص. اجعل تلاميذك يدركون أنك تنتبه إلى كل ما يحدث في الفصل وأنك لا تتجاهل أي تصرف من جانبهم. أعلن عن اسم التلميذ الذى أتي تصرفا أغضبك، مع الانتباه إلى تأثير ذلك على بقية التلاميذ. عليك أن تتحلى بالحرص في التعامل مع التلاميذ الذين يشعرون بالقلق أو بالعصبية. لا تجعل التلاميذ يزجون بك في مناقشات خارج حدود المنهج الدراسي، يمكنك أن تتحلى بقدر أكبر من المرونة عندما تتعرف على شخصياتهم بصورة أكبر.

إقرأ أيضاً:

كيف تجذب انتباه التلاميذ وتحافظ على النظام داخل الفصل

إذا اتبعت النصائح والإرشادات السابقة التي وضحت لك كيف تدخل الفصل للمرة الأولي بنجاح؟، فأنت قد امتلكت قلوب تلاميذك ونجحت في فرض انطباعك الأول ولكن جذب انتباه التلاميذ لا يدوم طويلاً وله مهارات وأساليب أخري. إن الهدوء والاستعداد لتلقي العلم والانتباه ليست من السمات التي يتصف بها الطلاب وخاصة صغار السن. لذا، إليك بعض النصائح والإرشادات التي توضح لك كيفية جذب انتباه تلاميذك والتغلب علي ذلك. ولكن انتبه فقد لا يفلح نفس الأسلوب الواحد مع كل الطلاب أو الفصول المختلفة. كما يتوقف ذلك أيضاً علي شخصية وأسلوب المعلم. لذلك قم بتحديد الأسلوب المناسب لك وكيف يمكنك تطبيقه بأسلوبك في الفصل الدراسي بنجاح.

  1. أحرص علي أن لا يظهر منك رد فعل في بداية الأمر. عليك أن تكتفي بالوقوف في صمت وهدوء تام. سوف يلاحظ التلاميذ الأقرب إليك في المكان هذا الموقف من جانبك، وسرعان ما سيعلم به الآخرون. انتظر دقيقة أو دقيقتين قبل أن تقرر اتباع أسلوب مختلف.
  2. لا تصيح في التلاميذ. إذا كانت هناك حالة من الضجيج في الفصل، فلا تصيح فيهم قائلا “التزموا الهدوء”. ولكن قم بإثارة حوار بينك وبين اثنين أو ثلاثة من التلاميذ الذين يبدوا عليهم الاستعداد للإنصات إليك.
  3. استغل سمة الفضول في تلاميذك. جرب أن تهمس ببعض الكلمات للتلاميذ الأقرب إليك، وستجد أن عدداً كبيراً من التلاميذ الآخرين قد توقف عن الحديث وأنصت إليك.
  4. وجه الحديث فجأة إلى أحد التلاميذ غير المنتبهين. قم بإلقاء سؤال على أحد التلاميذ المنتبهين ثم انتقل إلى مخاطبة تلميذ غير منتبه. لاحظ كيف تتنقل أعين التلاميذ إليه، والشعور بالخجل الذي يصيبه عند ذلك.
  5. حاول الحصول على بعض الوسائل التي يمكن من خلالها دفع التلاميذ إلى الإنصات. ابدأ الشرح بعمل يتطلب الإنصات جيداً، كتشغيل شريط كاسيت أو شريط فيديو سريع.
  6. استخدم أسلوب المدح. قم بمدح المنتبهين، خاصة إذا لم يكن الانتباه من عاداتهم، بدلا من التذمر من هؤلاء الذين لا ينتبهون.
  7. ابدأ الدرس بتحديد مهمة ما. أبدا الدرس بأن تطلب من التلاميذ أداء مهمة ما، ويمكن أن تكون التعليمات الخاصة بالمهمة مطبوعة في ملازم أو مكتوبة على السبورة قبل بدء الحصة.
  8. تحديد قائد لكل مجموعة من التلاميذ. قم بالنداء على بعض التلاميذ النشطاء في الفصل بأسمائهم وحدد لهم مهاماً معينة ليقوموا بها في بداية الحصة، كقادة لمجموعات التلاميذ.
  9. لا تأخذ الضوضاء مأخذاً شخصياً. لا تظن أن الضجيج الذي يصدره التلاميذ لأول مرة مقصود به الإساءة إلى شخصك، فلتعتبره سمة من سمات الطبيعة البشرية، حتى يحدث شي، أخر يستحق الانتباه إليه.
  10. عليك بشيء من المرح. ابدأ الدرس بسرد شيء مسلي على التلاميذ الذين استقروا في أماكنهم بالفعل، إن أمكن، فسرعان ما سيشرع بقية التلاميذ في الاستقرار في أماكنهم للاستماع إلى ما تقوله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى